وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
بيان للمتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس
3 شباط/فبراير 2022

تقوم الولايات المتحدة بإدراج منظمة “وورلد هيومن كير” (World Human Care) المتمركزة في إندونيسيا، والتي قدمت الدعم المالي لمجلس المجاهدين الإندونيسيين، وهو تنظيم إرهابي متمركز في إندونيسيا. وتقدم منظمة “وورلد هيومن كير” الدعم المالي لمجلس المجاهدين الإندونيسيين في سوريا تحت ذريعة توفير مساعدات إنسانية. ويتم إدراج المنظمة على لائحة العقوبات بموجب الأمر التنفيذي رقم 13224 وفق صيغته المعدلة، والذي يستهدف الإرهابيين وقادة التنظيمات الإرهابية ومسؤوليها ومن يقدمون الدعم للإرهابيين وللأعمال الإرهابية.

نشأ مجلس المجاهدين الإندونيسيين في العام 2000 ونفذ عمليات عدة في إندونيسيا، وقد أدرجته وزارة الخارجية الأمريكية على لائحة العقوبات بتاريخ 12 حزيران/يونيو 2017 لصلته بأعمال إرهابية تهدد أمن المواطنين الأمريكيين أو الأمن القومي للولايات المتحدة أو سياستها الخارجية أو اقتصادها. ولمجلس المجاهدين الإندونيسيين أيضا صلات بهيئة تحرير الشام المرتبطة بتنظيم القاعدة في سوريا، والتي هي تنظيم آخر مدرج على لائحة العقوبات.

تتخذ الولايات المتحدة هذا الإجراء لفضح وتعطيل الجهود الخادعة التي يبذلها مجلس المجاهدين الإندونيسيين لاستخدام منظمة إنسانية كغطاء لجمع الأموال غير المشروعة وتحويلها. إن الغالبية العظمى من مقدمي المساعدات الإنسانية هي منظمات شرعية وبطولية غالبا تقدم المساعدات الإنسانية الأساسية المنقذة للحياة في سوريا وأماكن أخرى. ولسوء الحظ، تصرفات “وورلد هيومن كير” مؤسفة، فهي لا تدعم المنظمات الإرهابية فحسب، بل تقوض أيضا عمل مقدمي المساعدات الإنسانية الحقيقيين في مختلف أنحاء العالم وتلوث سمعتهم.

سنواصل العمل مع الشركاء الأجانب لحماية المنظمات غير الربحية المشروعة من انتهاكات الجماعات الإرهابية وفضح تمويل الإرهاب تحت ستار المساعدات الإنسانية. يرجى الاطلاع على البيان الصحفي الصادر عن وزارة الخزانة للحصول على المزيد من المعلومات عن الإجراء الذي يتم اتخاذه اليوم.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/designation-of-an-indonesia-based-organization-for-support-to-terrorism/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future