وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدّث الرسمي
بيان حقائق
13 تمّوز/يوليو 2021

أصدرت اليوم وزارة الخارجية الأمريكية، سوية مع وزارات الخزانة والتجارة والأمن الداخلي الأمريكية، ومكتب الممثّل التجاري للولايات المتحدة، ووزارة العمل الأمريكية، تحذيرا محدّثا لأعمال سلسلة التوريد في إقليم سنجان في الصين، لتسليط الضوء على المخاطر المتزايدة للشركات التي لديها سلسلة التوريد وعلاقات استثمارية مع سنجان، بسبب وجود كيانات متواطئة في العمل القسري وانتهاكات حقوق الإنسان الأخرى التي تجري هناك وفي جميع أنحاء الصين. ويعتبر هذا التحذير تحديثا للتحذير الأصلي لسلسلة التوريد في سنجان والذي كانت الوكالات الحكومية الأمريكية أصدرته في 1 تمّوز/يوليو 2020.

إن حكومة جمهورية الصين الشعبية مستمرّة في انتهاكاتها المروعة في منطقة إقليم سنجان أويغور المتمتعة بالحكم الذاتي وأماكن أخرى في الصين، مستهدفة الأويغور والإثنيات الكازاخية والقرغيزية ذات الأغلبية المسلمة وأفراد الأقليات العرقية والدينية الأخرى. تشمل هذه الانتهاكات العمل القسري الواسع النطاق برعاية الدولة والمراقبة التدخلية، وتدابير قسرية للسيطرة على السكان، وفصل الأطفال عن العائلات، والاحتجاز الجماعي، وانتهاكات أخرى لحقوق الإنسان، وكل ذلك وسط إبادة جماعية متوالية وجرائم ضد الإنسانية. وبالنظر لخطورة هذه الانتهاكات واتساعها، فإن الشركات والأفراد الذين لا يخرجون من سلاسل التوريد و/أو المشاريع و/أو الاستثمارات المرتبطة بإقليم سنجان قد يتعرضون لمجازفة كبيرة لانتهاكهم القانون الأمريكي. يسلط التحذير المحدَّث الضوء على ما يلي:

        •   معلومات متعلقة بالعمالة القسرية واسعة النطاق التي ترعاها الدولة والمراقبة التدخلية في سنجان وما يتصل بها؛

        •   معلومات متعلقة بأنواع مختلفة من المخاطر والتعرض المحتمل للعمل القسري الذي ترعاه الدولة وانتهاكات حقوق الإنسان المتعلقة بسنجان؛

        •   توجيهات وزارة الخارجية الأمريكية بشأن تنفيذ “مبادئ الأمم المتحدة التوجيهية بشأن الأعمال التجارية وحقوق الإنسان” للمعاملات المرتبطة          بالمستخدمين النهائيين الحكوميين الأجانب للمنتجات أو الخدمات ذات القدرات الرقابية؛

        •   معلومات للمستثمرين في شركات جمهورية الصين الشعبية المرتبطة بالمراقبة في سنجان؛

        •   معلومات عن العناية الواجبة المتعلقة بالبنوك والمؤسسات المالية والمستثمرين الآخرين؛

        •   معلومات من مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة ووزارة العمل الأمريكية؛

        •   معلومات محدّثة حول الإجراءات التي اتخذتها الحكومة الأمريكية ردّا على انتهاكات حقوق الإنسان في سنجان وفيما يتعلق بها، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر إصدار أوامر الحجز من قبل الجمارك وحماية الحدود الأمريكية، وإضافة كيانات أخرى إلى وزارة التجارة الأمريكية القائمة، وفرض عقوبات اقتصادية من قبل وزارة الخزانة الأمريكية، وفرض قيود التأشيرات من قبل وزارة الخارجية الأمريكية، وإضافة البضائع إلى قائمة وزارة العمل الأمريكية للسلع التي تنتجها عمالة الأطفال أو العمل الجبري (مرفق 1)؛

        •   معلومات عن العمل الجبري في سلسلة توريد السيليكون والبولي سيليكون في سنجان وانتشار المدخلات التي يتم الحصول عليها من سنجان (الملحق 4)؛ و

        •   قائمة بالأحكام التنظيمية الخاصة بالدول الأخرى والمعلومات المتعلقة بالعمل الجبري في سلاسل التوريد (الملحق 7).

لمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ DRL-Press@state.gov أو زيارة https://www.state.gov/key-topics-bureau-of-democracy-human-rights-and-labor/business-and-human-rights/.


للاطّلاع على مضمون البيان الأصلي يرجى مراجعة الرابط التالي: https://www.state.gov/issuance-of-updated-xinjiang-supply-chain-business-advisory/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الإنجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future