وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
بيان صحفي
4 كانون الأول/ديسمبر 2023

قدمت وزارة الخارجية الأمريكية وصندوق بيزوس للأرض ومؤسسة روكفلر اليوم في خلال المؤتمر الثامن والعشرين للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الاطارية بشأن التغير المناخي (كوب 28) إطار العمل الأساسي لمسرع تحول الطاقة، وهو منصة مبتكرة لتمويل الكربون من شأنها تحفيز الرأسمال الخاص لدعم استراتيجيات طموحة وعادلة للتحول في مجال الطاقة في الاقتصادات النامية والناشئة.

وأعلن الشركاء الثلاثة في مسرع تحول الطاقة في خلال فعالية إطلاق المسرع في المركز الأمريكي في كوب 28 اليوم عن العديد من الإنجازات الرئيسية منذ إنشاء شراكتهم في مؤتمر كوب 27 قبل عام واحد وهدفهم إنشاء المسرع رسميا كمبادرة مستقلة بحلول يوم الأرض في العام 2024.

سيجمع مسرع تحول الطاقة الحكومات وأصحاب المصلحة من القطاع الخاص الذين يستخدمون أرصدة الكربون عالية النزاهة لتحقيق تخفيضات أسرع وأعمق في غازات الدفيئة من خلال تسريع التحول من الوقود الأحفوري إلى الطاقة النظيفة في الاقتصادات النامية والناشئة. وقد يحشد المسرع بحسب التقديرات الأولية ما يتراوح بين 72 مليار و207 مليارات دولار من التمويل الانتقالي بحلول العام 2035. ويعد المسرع رائدا في نهج الائتمان القطاعي الذي سيحفز البلدان المشاركة على تكثيف أنشطتها على المدى القريب بغية المساهمة في إزالة الكربون من قطاع الطاقة، بما في ذلك لنشر الطاقة النظيفة واستخدامها والتخلص من أصول الوقود الأحفوري، ولتعزيز سعة التخزين والنقل والتوزيع، ولأي تغييرات مطلوبة في السياسات.

ويعمل الإطار الأساسي كأساس لإنشاء تحالف مسرع تحول الطاقة، وهو يصف التحالف وأهدافه ويوفر نظرة عامة على عناصر المسرع الرئيسية:

·         منهجه في التعامل مع أرصدة الكربون، بما في ذلك وضع معيار ائتماني مستقل على نطاق قطاعي لخفض الانبعاثات الناتجة عن توليد الكهرباء.

·         معايير للشركات المشاركة ومعلومات حول كيفية استخدام أرصدة الكربون الخاصة بالمسرع للمساعدة في الوفاء بالتزاماتها المناخية الطوعية.

·         أحكام تحول عادلة لتلبية احتياجات العمال والمجتمع، وخطط لتخصيص جزء من التمويل الناتج لمعالجة التكيف والقدرة على الصمود في الدول الضعيفة، وخيارات الهياكل المالية المبتكرة لحشد الاستثمار في استراتيجيات تحول الطاقة.

انضمت إلى الشركاء دول وشركات بارزة وأعلنت عن اهتمامها بالمشاركة مع شركاء مسرع تحول الطاقة في التطوير المتواصل لهذه المبادرة الرائدة. وأعلنت حكومات شيلي وجمهورية الدومينيكان ونيجيريا عن انضمامها إلى المسرع كدول تجريبية.

ووقعت تسع شركات بارزة خطاب اهتمام يرحب بمسرع تحول الطاقة كفرصة لدعم تحول قطاع الطاقة على نطاق واسع وتسريع التقدم نحو أهدافها المناخية الطموحة. وكانت تلك الشركات “بنك أمريكا” (Bank of America) و”مجموعة بوسطن الاستشارية” (Boston Consulting Group) و”ماستركارد” (Mastercard) و”ماكدونالدز” (McDonald’s) و”مورجان ستانلي” (Morgan Stanley) و”بيبسيكو” (PepsiCo) و”سيلزفورس” (Salesforce) و”بنك ستاندرد تشارترد” (Standard Chartered Bank) و”شنايدر إلكتريك” (Schneider Electric).

وتلقى شركاء مسرع تحول الطاقة مدخلات واسعة النطاق من مجموعة استشارية رفيعة المستوى تضم أكثر من 30 خبيرا وقائدا من القطاع الحكومي الدولي والقطاع الخاص والمجتمع المدني من مختلف أنحاء العالم. وقد تلقوا الدعم في جهود التصميم من قبل مركز حلول المناخ والطاقة وصندوق الدفاع عن البيئة ومبادرة سياسة المناخ وتحالف غلاسكو المالي من أجل صافي انبعاثات صفري. يرجى التواصل عبر العنوان الإلكتروني ClimateComms@state.gov للحصول على المزيد من المعلومات.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/united-states-and-partners-announce-energy-transition-accelerator-framework/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future