وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
أنتوني ج. بلينكن، وزير الخارجية
23 يونيو/حزيران 2023

الولايات المتحدة مستمرة في التزامها بردع وتعطيل محاولات الاتحاد الروسي المتكررة لتقويض العمليات الديمقراطية في الولايات المتحدة وبلدان أخرى.

وكجزء من جهودها في هذا المجال، تفرض الولايات المتحدة اليوم عقوبات على ضابطي جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، إيغور سيرغيفيتش بوبوف وأليكسي بوريسوفيتش سوخودولوف. يرتبط هذا الإجراء ارتباطا مباشرا بتصنيف المتعاملَين مع جهاز الأمن الفيدرالي الروسي ألكسندر فيكتوروفيتش إيونوف وناتاليا فاليريفنا بورلينوفا ومنظمتيهما، في 29 يوليو/تموز 2022.

بوبوف هو ضابط خدمة من الدرجة الثانية في جهاز الأمن الفيدرالي الروسي والذي كان يعمل كمدرب لإيونوف عندما قام الأخير بأنشطته الخبيثة للتأثير الأجنبي في الولايات المتحدة وأماكن أخرى. وكان بوبوف يرفع تقاريره لسوخودولوف، الذي عمل أيضا مع إيونوف في القيام بعمليات التأثير الخبيث الأجنبية في جميع أنحاء العالم.

لن تتوانى الولايات المتحدة في العمل لردع وتعطيل عمليات التأثير الخبيثة للكرملين، حمايةً لديمقراطيتنا والمساعدة في حماية حلفائنا وشركائنا.

وقد جرى اتخاذ إجراء اليوم وفقا للأمر التنفيذي 14024 . لمزيد من المعلومات حول هذه التصنيفات، يرجى الاطلاع على البيان الصحفي  لوزارة الخزانة.


للاطلاع على النص الأصلي https://www.state.gov/targeting-russias-global-malign-influence-operations-and-election-interference-activities-2/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الإنجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future