وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
بيان صحفي
1 شباط/فبراير 2023

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية اليوم عن الفائزين بالجائزة السنوية للمدافعين الدوليين عن حقوق الإنسان. ما زالت حماية المدافعين عن حقوق الإنسان ودعمهم أولوية رئيسية في السياسة الخارجية الأمريكية لأنهم أساس الديمقراطية والوصول إلى العدالة والمجتمع المدني النابض والازدهار الاقتصادي والاستدامة البيئية.

فيما نحتفل بالعيد الخامس والسبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان والعيد الخامس والعشرين لإعلان الأمم المتحدة بشأن المدافعين عن حقوق الإنسان، يسعدنا أن نكرم هذه المجموعة من الحائزين على الجائزة، وهي مجموعة تتألف من عشرة أشخاص من مختلف أنحاء العالم أظهروا تحليهم بحس القيادة والشجاعة من خلال تعزيزهم لحقوق الإنسان والحريات الأساسية ودفاعهم عنها، ومواجهتهم لانتهاكات حقوق الإنسان على يد الحكومات والشركات وفضحها، وحشدهم لاتخاذ إجراءات لحماية البيئة وتحسين الحوكمة وتوفير المساءلة ووضع حد للإفلات من العقاب.

تمثل مجموعة الفائزين هذه السنة أشخاصا من خلفيات متنوعة وإمكانات كبيرة. ويجسد المكرمون العشرة القيم المنصوص عليها في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، بدءا من عملهم على مكافحة إنكار العبودية وصولا إلى تعزيزهم لحقوق الانتخاب والعمالة.

يحدد مكتب الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل الحائزين على هذه الجائزة.

الحائزون على الجائزة هذا العام هم:

محمد نور خان – بنغلاديش

قاد السيد خان على مدى العقود الثلاثة الماضية اثنتين من أشهر منظمات حقوق الإنسان المحلية في بنغلاديش وأقام شراكة مع منظمات دولية لتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان وتعزيز المساءلة في بنغلاديش. وأتت تدخلاته في الوقت المناسب ومناصرته لعائلات ضحايا الاختفاء القسري وقيادته بين شبكات المجتمع المدني النشطة في البلاد لتنقذ الأرواح وتبرئ ضحايا أبرياء من تهم ذات دوافع سياسية.

إليز دي سوزا فارياس – البرازيل

السيدة دي سوزا صحفية استقصائية رائدة من السكان الأصليين متمركزة في مدينة ماناوس في ولاية أمازوناس، وشاركت في تأسيس وكالة الأنباء المستقلة “أمازونيا ريل” (Amazônia Real) في العام 2013، لتكون أول وكالة صحافة استقصائية غير ربحية في منطقة الأمازون. تقدم الوكالة تقاريرا عن قضايا البيئة والزراعة والشعوب الأصلية والتقليدية والإثنية والعرق والنوع الاجتماعي ومحاربة العنف في منطقة الأمازون وتربط هذه الموضوعات بالقضايا الأكبر ذات الصلة بالانتماء والهوية.

شهيم سيثار – كمبوديا

تقود السيدة سيثار اتحاد دعم حقوق العمل لموظفي الخمير في واحدة من أكثر الشركات ارتباطا بالسياسة في كمبوديا، ألا وهي منتجع وكازينو “ناغاوورلد” (NagaWorld) المربح. وتولت السيدة سيثار في أواخر العام 2021 قيادة موظفي “ناغاوورلد” في إضراب للمطالبة بزيادة الأجور وإعادة ثمانية من قادة الاتحاد المسجونين إلى العمل مع حوالى 370 موظفا آخرا طردوا من الكازينو تعسفيا. وتواصل السيدة سيثار مناصرة حقوق العمال على الرغم من المضايقات التي تتعرض لها واعتقالها في العام 2022.

نينو لومجاريا وفريقها – جورجيا

تولت السيدة لومجاريا منصب المحامي العام لجورجيا من العام 2017 حتى العام 2022، وكان مكتب المحامي العام يعتبر على نطاق واسع المؤسسة الديمقراطية الأكثر استقلالية في جورجيا تحت قيادتها. ودعت نينو وفريقها إلى تعزيز حماية حقوق الإنسان للجميع طوال فترة عملها، وتعرضت في بعض الأحيان لضغط سياسي كبير، ولكنهم حافظوا على استقلاليتهم طيلة الوقت. ويعمل مكتب المحامي العام على مكافحة التمييز والدفاع عن حقوق الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة والسجناء وأفراد مجتمع الميم-ع والأقليات الدينية بغض النظر عن انتمائهم السياسي، وذلك بهدف بناء دولة ديمقراطية ترقى إلى مستوى تطلعات المواطنين للانضمام إلى منطقة الاتحاد الأوروبي ودول الأطلسي.

روزا ميلانيا رييس فيلاسكيز – هندوراس

أمضت السيدة رييس عقودا في محاربة العنف ضد النساء في هندوراس ومواجهة المعتدين والمنتهكين وأفراد العصابات وممثلي الحكومة في بعض الأحيان. وشجعت السيدة رييس خلال 28 عاما من العمل في الحركة النسائية لكولونيا لوبيز أريلانو والمناطق المحيطة على اتخاذ إجراءات لضمان المساءلة وإنهاء الإفلات من العقاب، فساعدت بذلك أكثر من 7300 امرأة في كفاحهن من أجل العدالة.

نسرين ستوده – إيران

السيدة ستوده هي محامية إيرانية وناشطة بارزة في مجال حقوق الإنسان. لقد مثلت نشطاء وسياسيين معارضين إيرانيين مسجونين عقب الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية في حزيران/يونيو 2009، كما مثلت أفرادا من أقليات دينية وعرقية مضطهدة وسجناء محكوم عليهم بالإعدام بسبب جرائم ارتكبوها عندما كانوا قاصرين. تعرضت للسجن عدة مرات منذ العام 2010، بما في ذلك الحبس الانفرادي، وحكم عليها في آذار/مارس 2019 بالسجن لمدة تراكمية تبلغ 38 عاما مع 148 جلدة لتقديمها خدمات الدفاع القانوني لنساء متهمات بارتكاب جرائم لعدم ارتدائهن الحجاب.

الفريق القانوني لمعتقلي بادينان بقيادة بشدر حسن – العراق

السيد حسن محام عراقي في مجال حقوق الإنسان ترأس مجموعة من المحامين الذين عملوا كهيئة دفاع عن “معتقلي بادينان”، وهم مجموعة من الصحفيين والنشطاء والمتظاهرين الذين ذكرت منظمة العفو الدولية أنهم تعرضوا “للاعتقال التعسفي” و”الإخفاء القسري” في بادينان (محافظة دهوك) في إقليم كردستان العراق. ومثل الفريق هذه القضايا البارزة في ظل مخاطر شخصية ومهنية كبيرة، إذ واجهوا الترهيب والمضايقات والتهديدات بالقتل من مصادر مجهولة.

محمد علي الخير – موريتانيا

أحرز مجتمع السيد الخير تقدما هائلا في مجال ضمان حقوق ملكية الأراضي لضحايا العبودية السابقين بفضل العمل الشاق الذي بذله على مر عقود عدة. وانتصر السيد الخير في معارك على أراضي بشق الأنفس في السنوات التي رفضت فيها الحكومة الموريتانية الاعتراف بالعبودية، ويواصل اليوم تبادل أفضل الممارسات لمساعدة مجتمعات أخرى من العبيد السابقين والموريتانيين الأفارقة للانتصار في قضايا ملكية الأراضي الخاصة بهم.

دينغ جياشي – جمهورية الصين الشعبية

تمتد مناصرة السيد دينغ لحقوق الإنسان في جمهورية الصين الشعبية لأكثر من عقد من الزمن عندما ساعد في انطلاق “حركة المواطن الجديد” التي دعمت مرشحين مستقلين لخوض الانتخابات المحلية وأطلقت حملات تدعو المسؤولين الحكوميين إلى الكشف عن مواردهم المالية الشخصية، كما طالبت بحقوق الملكية وبالتعليم لأطفال المهاجرين. وتشير التقارير إلى احتجاز السيد دينغ قبل محاكمته بسبب نشاطه وتعرضه لمعاملة غير إنسانية ووحشية منذ العام 2019، كما تفيد التقارير إلى أنه تمت محاكمته بشكل سري في العام 2022 بدون الإعلان عن الحكم الصادر بحقه.

إيكو ديفيد جوزف دوسيه – توغو

كان الطبيب دوسيه نشطا في مجال بناء قدرات المجتمع المدني في توغو ومكافحة الظلم والإفلات من العقاب وتعزيز التقدم الديمقراطي في مختلف أنحاء المنطقة لأكثر من 15 عاما. ألهم السيد دوسيه بصفته طبيبا الوحدة والتضامن عبر المهن الطبية والمناطق لتشكيل جبهة موحدة وتأمين ظروف عمل أفضل لمجموعة من أفراد الطاقم الطبي. ويتركز نشاط الطبيب دوسيه الأخير حول بناء نهج إبداعي إقليمي ودولي لفرض حد أقصى للفترة الرئاسية في غرب إفريقيا.

الرجاء التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي DRL-Press@state.gov للاستفسارات الصحفية.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/annual-global-human-rights-defender-award-recipients-announced/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future