وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدّث الرسمي
بيان من المتحدّث باسم الوزارة نيد برايس
26 آذار/مارس 2021

تنضم الولايات المتحدة من جديد إلى المجتمع الدولي في إدانة الهجمات ضدّ المملكة العربية السعودية والتي استهدفت هذه المرّة منشأة نفطية في جيزان. ويأتي الهجوم الجديد بعد أيام قليلة من إعلان المملكة العربية السعودية والجمهورية اليمنية عن التزامهما بالتوصل إلى وقف لإطلاق النار والانخراط في محادثات سلام بقيادة الأمم المتحدة.

إن تصرّفات الحوثيين استفزاز واضح يهدف إلى إدامة الصراع. وهذه هي المحاولة الأحدث في سلسلة محاولات الحوثيين لتعطيل إمدادات الطاقة العالمية وتهديد السكان المدنيين. إن تصرفات الحوثيين تطيل من معاناة الشعب اليمني وتهدّد جهود السلام في لحظة حرجة، في الوقت الذي يتّحد المجتمع الدولي فيه بشكل متزايد دعما لوقف إطلاق النار وإيجاد حلّ للنزاع. إننا ندعو مرّة أخرى جميع الأطراف إلى الالتزام الجاد والصارم بوقف إطلاق النار، والمشاركة في مفاوضات تحت رعاية الأمم المتحدة، بالتعاون مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث والمبعوث الأمريكي الخاص تيم ليندركينغ.


للاطّلاع على مضمون البيان الأصلي يرجى مراجعة الرابط التالي: https://www.state.gov/houthis-attack-yemenis-suffer/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الإنجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future