وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
بيان لوزير الخارجية أنتوني ج. بلينكن
10 آب/أغسطس 2022

تصادف هذا الأسبوع الذكرى العاشرة لتعرض الصحفي الأمريكي أوستن تايس للخطف في سوريا. لا ننفك نطالب المسؤولين السوريين الوفاء بالتزاماتهم بموجب اتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية للإقرار باعتقال أوستن تايس وكافة المواطنين الأمريكيين المحتجزين في سوريا، فهذه مسؤوليتهم بموجب القانون الدولي وتشكل خطوة مهمة باتجاه ضمان إطلاق سراحهم.

أنا ملتزم بإعادة كافة المواطنين الأمريكيين الرهائن والمعتقلين تعسفيا في الخارج. وتكرارا لما قاله الرئيس بايدن لعائلة تايس، سنواصل محاولة إعادة أوستن إلى الولايات المتحدة من خلال كافة الوسائل المتاحة وسنعمل بلا كلل حتى نحقق ذلك. سيواصل المبعوث الرئاسي الخاص لشؤون الرهائن روجر كارستنز المشاركة مع الحكومة السورية بالتنسيق الوثيق مع البيت الأبيض وخلية دمج استعادة الرهائن وفريقي هنا في وزارة الخارجية.

كل يوم يمر يزيد من المعاناة الهائلة التي يمر بها أوستن وعائلته. سنفعل كل ما في وسعنا للتأكد من عودة أوستن لأحبائه الذين يفتقدونه بشدة وإلى البلد الذي ينتظره بفارغ الصبر. كل يوم سنسعى جاهدين لإعا أوستن إلى وطنه حيث ينتمي.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/tenth-anniversary-of-the-captivity-of-austin-tice/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future