وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
بيان للمتحدث باسم وزارة الخارجية ماثيو ميلر
13 أيلول/سبتمبر 2023

تشعر الولايات المتحدة بقلق بالغ إزاء زيادة الهجمات الجوية والمدفعية العشوائية في السودان مؤخرا، بما في ذلك ولايات الخرطوم وجنوب دارفور وجنوب كردفان، مما أسفر عن وقوع عدد كبير من الضحايا في صفوف المدنيين. ونشعر بالقلق بشكل خاص إزاء الغارة الجوية التي شنتها القوات المسلحة السودانية يوم 10 أيلول/سبتمبر على جنوب الخرطوم والتي أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 43 شخصا، وكذلك إزاء القصف المتبادل بين القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع يوم 23 آب/أغسطس، والذي أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 27 شخصا في نيالا، ومعظمهم من النساء والأطفال. واستمر القصف في عدد من المناطق، كما اشتمل على استخدام البراميل المتفجرة.

لقد حرض الطرفان على ارتكاب أعمال عنف بلا هوادة تسببت بالموت والدمار في مختلف أنحاء السودان. ونعود ونكرر أنه يجب على الطرفين أن يمتثلا لالتزاماتهما بموجب القانون الإنساني الدولي، بما في ذلك تلك المتعلقة بحماية المدنيين. لقد أكدت كل من القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع على هذه المسؤوليات في إعلان جدة للالتزام بحماية المدنيين في السودان في 11 أيار/مايو، وفشل كلاهما في الوفاء بها في الأشهر التي تلت الإعلان. وتواصل الولايات المتحدة دعم محاسبة مرتكبي الفظائع في السودان.

ينبغي أن يوقف الطرفان المتحاربان هذا النزاع المروع، فالشعب السوداني يستحق الحرية والسلام والعدالة.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/on-civilian-casualties-in-sudan/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future