وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
المتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس
24 آذار/مارس 2022

يسافر وزير الخارجية أنتوني ج. بلينكن إلى إسرائيل والضفة الغربية والمغرب والجزائر من 26 إلى 30 آذار/مارس للتشاور مع الشركاء حول مجموعة من الأولويات الإقليمية والعالمية، بما في ذلك حرب الحكومة الروسية على أوكرانيا، وأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار، واتفاقات إبراهيم واتفاقيات التطبيع مع إسرائيل، والعلاقات الإسرائيلية الفلسطينية، والمحافظة على إمكانية التوصل إلى حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني، بالإضافة إلى مواضيع أخرى.

يبدأ الوزير رحلته في إسرائيل والضفة الغربية، حيث يجتمع برئيس الوزراء نفتالي بينيت، ووزير الخارجية ورئيس الوزراء المناوب يائير لابيد، ووزير الدفاع بيني غانتس، والرئيس الإسرائيلي إسحاق هرتصوغ. ويؤكد الوزير بلينكن على التزام الولايات المتحدة الثابت بأمن إسرائيل، ويشارك في النقاش بشأن القضايا الإسرائيلية الفلسطينية، ويناقش التحديات الإقليمية والدولية مع نظرائه في الحكومة الإسرائيلية. ويجتمع الوزير بلينكن أيضا بالرئيس محمود عباس في رام الله وممثلين عن المجتمع المدني الفلسطيني. ويؤكد الوزير في هذه الاجتماعات على أهمية تعزيز العلاقات الأمريكية الفلسطينية والدفع بالحرية والأمن والازدهار للشعب الفلسطيني.

ويجتمع الوزير بلينكن في المغرب بنظيره ناصر بوريطة ومسؤولين حكوميين كبار آخرين لتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والتعاون الثنائي، وكذلك تعزيز حقوق الإنسان والحريات الأساسية. ويجتمع الوزير أيضا بخريجين مغاربة استثنائيين من برامج التبادل التي ترعاها الولايات المتحدة.

ويجتمع الوزير بلينكن أيضا أثناء تواجده في الرباط بولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لبحث مسألة الأمن الإقليمي والتطورات الدولية.

يتوجه الوزير بلينكن بعد ذلك إلى الجزائر العاصمة لعقد اجتماعات مع الرئيس عبد المجيد تبون ووزير الخارجية رمطان لعمامرة لمناقشة الأمن والاستقرار الإقليميين، والتعاون التجاري، وتعزيز حقوق الإنسان والحريات الأساسية، وغيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك. كما يفتتح الوزير رسميا فسحة الولايات المتحدة بصفتها دولة الشرف في معرض الجزائر التجاري الدولي، وهو أكبر معرض تجاري من نوعه في إفريقيا، ويجتمع بممثلين عن الأعمال الأمريكية في الجزائر لمناقشة تعميق العلاقات الاقتصادية وتعزيز التجارة والاستثمار بين البلدين.

ويؤكد الوزير بلينكن لكافة القادة الأجانب الذين يلتقي بهم في خلال رحلته أن الولايات المتحدة تقف إلى جانب حكومة أوكرانيا وشعبها في مواجهة عدوان الكرملين عليها. وسنواصل العمل عن كثب مع حلفائنا وشركائنا لفرض تكاليف إضافية على بوتين وداعميه إذا لم يغير مساره.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/secretary-blinkens-travel-to-israel-the-west-bank-morocco-and-algeria/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future