البيت الأبيض
27 تشرين الثاني/نوفمبر 2023

واصلت المناقشات الوثيقة على مدار الأيام القليلة الماضية لضمان مواصلة جني ثمار الاتفاق الذي تم التوسط فيه والمحافظة عليه بفضل الوساطة والدبلوماسية الأمريكية. لقد تم الإفراج عن خمسين رهينة حتى الآن وقد عادوا إلى أسرهم، واشتملوا على أطفال وأمهات وجدات. وكان من بين هؤلاء الأطفال الرهائن طفلة أمريكية صغيرة تدعى أبيغايل أتمت الرابعة من عمرها في الأسر بعد مقتل والديها أمام عينيها واختطاف حركة حماس لها يوم 7 تشرين الأول/أكتوبر. لقد تحدثت مع أسرة أبيغايل بعد إطلاق سراحها، ونحن نعمل بشكل وثيق مع شركائنا الإسرائيليين لضمان حصولها على الرعاية والدعم اللذين تحتاج إليهما فيما تبدأ التعافي من هذه الصدمة التي تفوق التصور.

لقد أتاح الوقف الإنساني أيضا زيادة كبيرة في تسليم المساعدات الإنسانية الإضافية إلى المدنيين الأبرياء الذين يعانون في مختلف أنحاء غزة. لقد تولت الولايات المتحدة قيادة الاستجابة الإنسانية لما يحصل في غزة، وذلك بالبناء على سنوات من العمل كأكبر جهة ممولة للمساعدات الإنسانية إلى الشعب الفلسطيني. ونحن نستغل هذا الوقف الإنساني في القتال إلى أقصى حد لزيادة كمية المساعدات الإنسانية التي تدخل غزة، سنواصل جهودنا الرامية إلى بناء مستقبل يسوده السلام والكرامة للشعب الفلسطيني.

أود أن أشكر اليوم أيضا كلا من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على التزامهم بهذه العملية وبالتوصل إلى الاتفاق على تمديد هذا الوقف لمدة 48 ساعة إضافية. لن نتوقف عن العمل إلى حين قيام إرهابيي حماس بالإفراج عن كافة الرهائن.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.whitehouse.gov/briefing-room/statements-releases/2023/11/27/statement-from-president-joe-biden-on-extension-of-humanitarian-pause-in-gaza/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future