البيت الأبيض
14 آذار/مارس 2023

ترشح الرئيس بايدن للرئاسة وملؤه تصميم على إعادة الولايات المتحدة إلى مكانتها كقائدة دولية في مجال التصنيع، وقد استكملت شركة بوينغ الشهر الماضي ثاني أكبر عملية تجارية في تاريخها لبيع أكثر من مئتي طائرة لدعم توسيع الأسطول التجاري الخاص بطيران الهند. واستكملت شركة بوينغ اليوم صفقتين مع المملكة العربية السعودية لتصنيع ما يصل إلى 121 طائرة بوينغ من طراز طائرة الأحلام بوينغ 787 (787 Dreamliner) مزودة بأحدث محركات جي إي أن إكس (GEnex) من جنرال إلكتريك. ويتم تقدير قيمة هاتين الصفقتين التاريخيتين مع المملكة العربية السعودية – وأحدهما لترسيخ شركة طيران جديدة والثانية لتوسيع أسطول قائم – بحوالي 37 مليار دولار. لقد أبرمت شركة بوينغ في غضون أسابيع اثنتين من أكبر صفقاتها في تاريخ الشركة، وستدعم هذه الصفقات مجتمعة أكثر من مليون وظيفة أمريكية في سلسلة توريد الطيران عبر 44 ولاية. وتدعم الصفقتان الأخيرتان مع المملكة العربية السعودية وحدهما أكثر من 140 ألف وظيفة أمريكية ومعظم هذه الوظائف لا يتطلب شهادة جامعية تلي دراسة لمدة أربع سنوات. ونحن سعداء بشكل خاص من أن شركة بوينغ قد تمكنت أخيرا من إبرام هاتين الصفقتين مع المملكة العربية السعودية بعد سنوات من المناقشات والمفاوضات المكثفة على مدى الأشهر الأخيرة. ويضمن إعلان اليوم قيام شركتي بوينغ وجنرال إلكتريك بترسيخ شركة الطيران السعودية الدولية الجديدة ودعمهما لإنشاء مطار دولي جديد. وتشكل هذه الشراكة علامة فارقة أخرى ضمن ثمانية عقود من التعاون بين المملكة العربية السعودية وقطاع الصناعة الأمريكي، وتتطلع إدارتنا إلى العمل مع المملكة وكافة الشركاء في منطقة الشرق الأوسط لجعل المنطقة أكثر ازدهارا وأمنا وتكاملا، مما يعود بالنفع على الشعب الأمريكي في نهاية المطاف.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.whitehouse.gov/briefing-room/statements-releases/2023/03/14/statement-from-white-house-press-secretary-karine-jean-pierre-on-saudi-arabias-historic-purchase-of-boeing-aircraft/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future