الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية
مكتب العلاقات الصحفية
1 كانون الأول/ديسمبر 2022

تصادف اليوم الذكرى الرابعة والثلاثين لبدء إحياء يوم الإيدز العالمي. بدأ إحياء هذا اليوم في العام 1988 للتعبير عن التضامن لتكريم ضحايا فيروس نقص المناعة البشرية ومرض الإيدز والناجين منهما. اختارت الحكومة الأمريكية لهذا العام موضوعا بعنوان “وضع أنفسنا تحت الاختبار: تحقيق الإنصاف للقضاء على فيروس نقص المناعة البشرية”، وهو يشدد على أهمية الإنصاف في عملنا الرامي إلى القضاء على فيروس نقص المناعة البشرية في الولايات المتحدة ومختلف أنحاء العالم ويركز على توسيع نطاق الوصول إلى العلاج وتدابير الوقاية للمجتمعات المهمشة، بما في ذلك الأطفال والمراهقات والشابات وعاملي الجنس والمتحولين جنسيا والرجال الذين يمارسون الجنس مع الرجال والسجناء ومتعاطي المخدرات عن طريق الحقن.

لعبت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية منذ حوالي 20 عاما دورا حاسما في إقامة تحد عادل وشامل أمام انتشار فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز. لقد لعبنا دورا حاسما في تنفيذ خطة الطوارئ الرئاسية للإغاثة من الإيدز (بيبفار)، إذ ساعدنا أكثر من 12 دولة ذات معدلات عالية من الإيدز على تحقيق استقرار في معدل الأوبئة. وقد وفرنا من خلال الخطة العلاج المنقذ للحياة من فيروس نقص المناعة البشرية لأكثر من سبعة ملايين شخص، وتمكن 95 بالمئة من هؤلاء المستفيدين من عيش حياة أطول وأكثر صحة.

اليوم، وبفضل عمل المشاركين في تنفيذ خطة بيبفار والباحثين والعاملين في مجال الرعاية الصحية ومناصري الخطة في مختلف أنحاء العالم، انتقلنا من مرحلة الاستجابة الطارئة إلى وباء الإيدز إلى استجابة تركز على السيطرة المستدامة. وفيما نعيد تأكيد التزامنا بالقضاء على هذا الفيروس، سنواصل إيجاد سبل لتلبية احتياجات أكثر الفئات المهمشة بيننا من خلال برامجنا وغيرها من السبل. أنا ممتنة لموظفينا المتفانين في مختلف أنحاء العالم ومن نعمل معهم في البلدان الشريكة، وذلك لعملهم في بناء برامج ومبادرات قوية لدعم المجتمعات الأكثر تضررا. هذا هو بالتحديد نوع العمل الذي سيساعدنا على تحقيق هدفنا المشترك المتمثل في إنهاء فيروس نقص المناعة البشرية/مرض الإيدز كتهديد للصحة العامة بحلول نهاية العقد.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.usaid.gov/news-information/press-releases/dec-1-2022-statement-administrator-power-world-aids-day-2022

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future