البيت الأبيض
23 كانون الثاني/يناير 2024

ردا على هجمات الحوثيين المتهورة وغير الشرعية ضد السفن التي تمر عبر البحر الأحمر والممرات المائية المحيطة، قامت القوات المسلحة التابعة للولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة، وبدعم من كل من أستراليا والبحرين وكندا وهولندا ونيوزيلندا، بتوجيه ضربات إضافية ضد ثمانية أهداف في مناطق يمنية واقعة تحت سيطرة الحوثيين، وذلك بموجب الحق المتأصل في الدفاع عن النفس فرديا وجماعيا وفقا لميثاق الأمم المتحدة. ويتمثل الغرض من هذه الضربات في تعطيل قدرة الحوثيين على مواصلة هجماتهم ضد التجارة الدولية والبحارة الأبرياء من مختلف أنحاء العالم والحد من هذه القدرة أيضا وتجنب التصعيد.

إن الهجمات الإحدى والثلاثين التي وجهها الحوثيون ضد سفن تجارية وبحرية منذ منتصف تشرين الثاني/نوفمبر تشكل تهديدا على كافة الدول التي تعتمد على الشحن البحري الدولي. نحن ندين هذه الهجمات ونطالب بوقفها، كما نشير إلى أن من يمدون الحوثيين بالأسلحة لتنفيذ هذه الهجمات يخالفون قرار مجلس الأمن رقم 2216 والقانون الدولي. وقد بين الرد الدولي بتاريخ 22 كانون الثاني/يناير على هجمات الحوثيين المتواصلة عزمنا المشترك على حماية حقوق وحرية الملاحة البرية وحماية البحارة من الهجمات غير المشروعة وغير المبررة.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.whitehouse.gov/briefing-room/statements-releases/2024/01/23/joint-statement-from-the-governments-of-albania-australia-bahrain-canada-croatia-czech-republic-denmark-estonia-germany-guinea-bissau-hungary-italy-kenya-latvia-lithuania-montenegro-ne/ 

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future