وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
تصريحات
7 كانون الثاني/يناير، 2024
الوزير أنتوني ج. بلينكن

الوزير بلينكن: مساء الخير جميعا. إننا نركز على نحو مكثف على الوضع الغذائي العصيب للغاية، بل والمتدهور فعليا، للرجال والنساء والأطفال في غزة، وهو أمر نعمل على تحقيقه على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. كما أود أن أشيد بالعمل الاستثنائي الذي يقوم به برنامج الأغذية العالمي لمحاولة إيصال المزيد من الغذاء لعدد أكبر من الناس، بطريقة أكثر فعالية. إنهم يفعلون ذلك أيضًا ويعرضون فريقهم لخطر كبير على الأرض في غزة كل يوم، إلى جانب أجزاء أخرى من بعثة الأمم المتحدة في غزة.

وإن الجهود المبذولة هنا لجمع وتوزيع الطعام على الأشخاص المحتاجين ضرورية للغاية، ومن الجيد جدا رؤية هذه العملية والعمل الذي يتم إنجازه. كما ترون، فإن الكثير من الطعام الذي يتم إعداده للتوصيل إلى غزة هو طعام جاهز للأكل، لأنه في ظل الظروف الحالية، من الصعب جدا، إن لم يكن من المستحيل، على معظم الناس أن يكونوا قادرين فعليًا على إعداد الطعام وطهيه، ولذلك هذه هي الطريقة الوحيدة للحصول على ما يحتاجه الناس الآن عندما يحتاجون إليه على نحو فعال.

ولعب الأردن أيضاً دوراً فعالاً في محاولة إيصال المساعدات للفلسطينيين المحتاجين في غزة. أولاً، قاموا، بالتعاون مع برنامج الأغذية العالمي، بإنشاء طريق قافلة مباشر من الأردن إلى غزة، وهذا يخلق القدرة على نقل المزيد من الطعام إلى الأشخاص الذين يحتاجون إليه. ثانياً، بطبيعة الحال، قام الأردنيون بكل شيء، بدءاً من عمليات الإنزال الجوي في غزة وحتى إنشاء مستشفيات ميدانية. وإنني أشيد حقا بالقيادة الاستثنائية لجلالة الملك والحكومة الأردنية في بذل كل ما في وسعها لمساعدة الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة إليها في غزة.

لقد عملت الولايات المتحدة منذ اليوم الأول على فتح طرق الوصول إلى غزة لإيصال المساعدات إلى الأشخاص الذين يحتاجون إليها. ونحن نواصل العمل على ذلك كل يوم، ولا يقتصر الأمر فقط على إبقاء الطرق مفتوحة، ولكن أيضًا لمضاعفتها وتعزيزها لمحاولة الحصول، كما قلت، على المزيد من الغذاء والمزيد من المساعدات لعدد أكبر من الناس على نحو أكثر فعالية.

وكنا وما زلنا، في الوقت نفسه، فخورين جدا بدعم برنامج الأغذية العالمي. وتقدم الولايات المتحدة، في الواقع، حوالي 50% من ميزانية برنامج الغذاء العالمي، أي حوالي 3 مليارات دولار، خلال العام الماضي. ونحن نعمل جنبا إلى جنب مع برنامج الأغذية العالمي ليس فقط في غزة فحسب، ولكن أيضا في العديد من الأماكن الأخرى حول العالم. كما أرسلنا، في الوقت نفسه، حوالي 500 ألف رطل من المنتجات الغذائية المغذية إلى مصر لتوزيعها في غزة خلال الشهرين الماضيين.

ونحن، ومن خلال كل هذه الجهود، مصممون على بذل كل ما في وسعنا لتحسين الوضع بالنسبة للرجال والنساء والأطفال في غزة عندما يتعلق الأمر بالغذاء، وعندما يتعلق الأمر بالمساعدات الإنسانية على نطاق أوسع. وهذا جهد ضروري للغاية، ومن الضروري، والواجب، علينا أن نزيد المساعدة إلى أقصى حد للأشخاص المحتاجين. ولا نقوم فقط بإيصالها إلى غزة وإلى داخل غزة، ولكن بمجرد وصولها إلى غزة، يمكن توزيعها على نحو فعال إلى الأشخاص الذين يحتاجون إليها في كل مكان في غزة. كما سنعمل على ذلك في الأيام المقبلة أيضًا

شكرا جزيلا. وشكرا لكم.


يمكنك الاطلاع على المحتوى الأصلي من خلال الرابط أدناه:
https://www.state.gov/secretary-antony-j-blinken-following-tour-of-a-world-food-program-regional-coordination-warehouse

هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الإنجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future