بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة
مكتب الصحافة والدبلوماسية العامة
21 كانون الأول/ديسمبر 2023
السفيرة ليندا توماس-غرينفيلد:

أود أن أقول للجميع إننا عملنا بجهد جهيد وبذلنا قصارى جهودنا على مدار الأسبوع الماضي مع كل من دولة الإمارات ومصر ودول أخرى للتوصل إلى قرار نستطيع دعمه. وبات هذا القرار متاحا الآن ونحن مستعدون للتصويت عليه. سيتيح هذا القرار إيصال المساعدات الإنسانية إلى من يحتاجون إليها وسيدعم الأولوية التي تعطيها مصر لضمان وضع آلية ميدانية تدعم المساعدات الإنسانية، ونحن مستعدون للمضي قدما.

السؤال: [غير مسموع].

السفيرة ليندا توماس-غرينفيلد: لن أكشف عن اختياري عند التصويت، ولكننا نستطيع دعم هذا القرار في حال تم التقدم به بصيغته الحالية.

السؤال: هل سيكون له تأثير فعلي على المستوى الميداني بعد أن تم إضعاف مشروع القرار إلى هذا الحد؟

السفيرة توماس-غرينفيلد: ليس مشروع القرار ضعيفا، بل هو قرار قوي جدا تدعمه المجموعة العربية بشكل كامل إذ يوفر ما يشعرون أنه ضروري لإيصال المساعدات الإنسانية على الأرض.

السؤال: هل تتوقعون أن يزداد تدفق المساعدات بشكل فوري؟

السفيرة توماس-غرينفيلد: هذا ما نتوقعه ونواصل العمل كل يوم على تحقيقه، ولا شك في أن هذا القرار سيساهم في العمل. ولكننا نعمل كل يوم على زيادة المساعدات الإنسانية على الأرض.


للاطلاع على النص الأصلي: https://usun.usmission.gov/remarks-by-ambassador-linda-thomas-greenfield-at-the-un-security-council-stakeout-on-the-situation-in-the-middle-east/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future