وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
وزير الخارجية أنتوني ج. بلينكن
23 أيلول/سبتمبر 2022

نقوم اليوم بإصدار ترخيص عام لتعزيز جهودنا والتزاماتنا بضمان تمكن الشعب الإيراني من الوصول بحرية إلى المعلومات المتوفرة على الإنترنت. ويعمل هذا الإجراء على تحديث الترخيص الصادر عن وزارة الخزانة لتوسيع نطاق التدفق الحر للمعلومات والوصول إلى المعلومات المستندة إلى الحقائق للناس في إيران بما يتوافق مع السبل الجديدة التي يستخدم بها الناس الإنترنت اليوم، وبخاصة أنشطة الاتصال التي يمارسها الإيرانيون واستخدامهم للخدمات الرقمية عادة. وستساعد هذه الخطوات في مواجهة جهود الحكومة الإيرانية الرامية إلى مراقبة مواطنيها وفرض الرقابة عليهم. وستتمكن شركات التكنولوجيا من تقديم المزيد من الخدمات الرقمية للناس في إيران نتيجة لهذا الترخيص العام الموسع، بدءا من الوصول إلى خدمات الحوسبة السحابية وصولا إلى أدوات أفضل لتعزيز أمنهم وخصوصيتهم على الإنترنت.

نحن نتخذ هذه الخطوة على خلفية مظلمة، ألا وهي قيام الحكومة الإيرانية بحجب الوصول إلى الإنترنت عن معظم مواطنيها البالغ عددهم 80 مليونا لمنعهم ومنع العالم من رؤية حملتها العنيفة ضد المتظاهرين السلميين، فمن الواضح أن الحكومة الإيرانية خائفة من شعبها. لقد قضت مهسا أميني بشكل مأساوي وبلا معنى، وتقوم الحكومة الآن باستخدام العنف لقمع متظاهرين سلميين غاضبين لوفاتها، ولهم كل الحق بذلك.

وسنقوم في وجه هذه الإجراءات بالمساعدة في التأكد من ألا يبقى الشعب الإيراني معزولا في الظلمة، ويمثل الإجراء الذي نتخذه خطوة ملموسة لتوفير دعم ذي مغزى للإيرانيين الذين يطالبون باحترام أبسط حقوقهم.

الرجاء الاطلاع على البيان الصحفي الصادر عن وزارة الخزانة والترخيص العام د-2 للمزيد من المعلومات عن الإجراء الذي يتم اتخاذه اليوم.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/advancing-the-free-flow-of-information-for-the-iranian-people/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future