وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي للمتحدث باسم وزارة الخارجية نيد برايس
9 أيار/مايو 2022

تكرر الولايات المتحدة دعمها القوي للجهود المشتركة التي تبذلها بعثة الأمم المتحدة المتكاملة لدعم المرحلة الانتقالية في السودان (يونيتامس) والاتحاد الأفريقي والهيئة الحكومية الدولية المعنية بالتنمية (إيغاد) لتسهيل عملية سياسية تمكن استعادة المرحلة الانتقالية بقيادة مدنية للتوصل إلى الديمقراطية في السودان، ونرحب بالتواصل والتقدم المحرز حتى الآن.

مع تقدم العملية وبدء الميسرين بالمحادثات مع أصحاب المصلحة حول جوهر الحل، نحن مقتنعون بأن العملية التي ييسرها كل من يونيتامس والاتحاد الأفريقي وإيغاد هي الآلية الأكثر شمولا للتوصل إلى اتفاق تمس الحاجة إليه بشأن إطار المرحلة الانتقالية بقيادة مدنية. ونواصل تشجيع كافة الأطراف المدنية والعسكرية السودانية على الاستفادة من هذه العملية لتحقيق تقدم ديمقراطي واستقرار وطني.

لقد رحبت مساعدة وزير الخارجية للشؤون الأفريقية مولي في خلال اتصالاتها مع قادة مدنيين وعسكريين سودانيين بالإفراج عن المعتقلين السياسيين في الأسابيع القليلة الماضية. وشددت في الوقت عينه من أجل التنفيذ الكامل لإجراءات بناء الثقة الموعودة من قبل الجيش السوداني، بما في ذلك رفع حالة الطوارئ والإفراج عمن تبقى من المعتقلين السياسيين. وشددت مساعدة الوزير أيضا على ضرورة مشاركة كافة أصحاب المصلحة بشكل بناء في العملية الميسرة من اليونيتامس والاتحاد الأفريقي وإيغاد وإحراز تقدم سريع بشأن إطار عمل حكومة انتقالية مدنية، كما شددت على ضرورة قيام الجيش بنقل السلطة إلى حكومة مدنية يتم تشكيلها بموجب هذا الإطار لتمكين استئناف الدعم المالي الدولي والمساعدة الإنمائية.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/united-states-support-for-the-sudanese-tripartite-political-process/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future