وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
بيان صحفي
16 أيار/مايو 2023

عقدت مساعدة وزير الخارجية للشؤون الأفريقية مولي في اجتماعات في أديس أبابا من 14 إلى 16 أيار/مايو مع الاتحاد الأفريقي والهيئة الحكومية للتنمية (إيقاد) والأمم المتحدة والحكومة الأثيوبية للتشاور بشأن الجهود الإقليمية والدولية الرامية إلى المساعدة في إنهاء النزاع في السودان.

واستعرضت مساعدة الوزير في مستجدات المحادثات التي عقدت في جدة لتأمين وقف إطلاق نار قصير المدى يتيح الوصول الإنساني بدون عوائق واستعادة الخدمات الأساسية وإجراءات أخرى لتلبية الاحتياجات الطارئة للمدنيين السودانيين.

ورحبت مساعدة الوزير في بالدعم الذي قدمه الشركاء لإعلان الالتزام بحماية المدنيين السودانيين في 12 أيار/مايو والطلب الدولي من القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع الوفاء بالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان الدولي.

والتمست مساعدة وزيرة الخارجية المشورة والاستشارة من رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي موسى فقي والسكرتير التنفيذي لمنظمة إيقاد وركني غيبهيو والمبعوثة الأممية الخاصة للقرن الإفريقي هنا تيتي والممثل الخاص للأمم المتحدة لدى الاتحاد الأفريقي بارفيه أونانغا-أنيانغا. واستعرضت المحادثات كيف يمكن أن تساهم الدول والمنظمات في الجهود الطارئة لإنهاء القتال وإعادة المقاتلين إلى الثكنات، واتفق المجتمعون على دعم تحرك المدنيين السودانيين لاستئناف الانتقال السياسي المتوقف من خلال عملية شاملة تتوج بانتخابات حرة ونزيهة، كما اتفقوا على رفض التدخل الخارجي في السودان إذ أنه لن يؤدي إلا إلى تكثيف الصراع وإطالة أمده والمساهمة في انعدام الاستقرار الإقليمي.

واجتمعت مساعدة الوزير برئيس الوزراء الأثيوبي آبي أحمد الذي أكد على حياد بلاده والتزامها بالحل السلمي في السودان.


للاطلاع على النص الأصلي: https://www.state.gov/assistant-secretary-phees-visit-to-addis-ababa/

هذه الترجمة هي خدمة مجانية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.

U.S. Department of State

The Lessons of 1989: Freedom and Our Future